لا صداقة تجمعهما، ولكن حين يهجرهما زوجاهما للدخول في علاقة مثلية، تبدأ علاقة "غريس" المعتدة بنفسها و"فرانكي" غريبة الأطوار في التوطّد.