بعد مشاهدة حادث مؤلم في مستشفاهما ، أصبح طبيبان مهووسين بشكل خطير بالحصول على دليل علمي على وجود الأشباح.